|  |   |   |   | |

وزارة الصحة:عشرات الالاف من مرضى الامراض المزمنة مهددون بالموت جراء عدم توفر الادوية

طالبت المنظمات الدولية الالتزام بتعهداتها:
وزارة الصحة:عشرات الالاف من مرضى الامراض المزمنة مهددون بالموت جراء عدم توفر الادوية

طالبت وزارة الصحة العامة والسكان وزارتي الخارجية والتخطيط والتعاون الدولي سرعة مخاطبة المنظمات الانسانية الدولية العاملة في بلادنا لسرعة الايفاء بتعهداتها بدعم وزارة الصحة وجهودها الحثيثة لانقاذ حياة عشرات الالاف من مرضى الامراض المزمنة.
واضافت في رسالة موجهة من قبل قطاع الطب العلاجي الى وزيري الخارجية والتخطيط في حكومة الانقاذ بان المنظمات الدولية لم تفِ باي من تعهداتها بدعم جهود الوزارة التي تعاني انهيارا لمنظومتها الصحية عامة وشريحة مرضى الامراض المزمنة..
واشارت الرسالة الى ان هناك 130 الف شخص مصاب بمرض السكري يفتقرون الى اقراص وحقن"الانسولين" غير المتوفرة ناهيك عن 6300 مريض بالفشل الكلوي ولايجدون المحاليل والادوية الخاصة بالغسيل الكلوي اضافة الى 7220 من زارعي الكلى و 47249 من مرضى الكبد و1810 من مرضى الدم الوراثي وكل هؤلاء مهددون بالموت المحقق جراء عدم توفر الادوية فضلا عن 12218 من مرضى الامراض النفسية و 2158 من مرضى السكر الدماغي الهرموني بالاضافة الى 2500 من امراض الربو والرئة المزمنة وكذلك 4500 طفل من المصابين بالثلاسيمياء والاف اخرين من المصابين بامراض السرطان وجميعهم عاجزين عن الحصول على الادوية مايجعلهم عرضة للموت في اي لحظة.
واكدت الرسالة بان عدم التزام المنظمات والهيئات الانسانية ومنها منظمة الصحة العالمية واليونسيف والاوتشا ولجنة الصليب الاحمر الدولي وغيرها من المنظمات العاملة في اليمن بتعهداتها امر خطير وفي غاية الخطورة اذن وفاة هؤلاء المصابين وهم عشرات الالاف سيمثل وصمة عار في جبين الانسانية ونقطة سوداء في تاريخ العمل الانساني عبر التاريخ وهو الامر غير المسبوق في تاريخ المجتمع الدولي الذي ارتضى ان يظل في موقف المتفرج على العدوان والحصار الجائر ولم يحرك ساكنا على جرائم الابادة الجماعية بحق الشعب اليمني.