وزارة الصحة العامة والسكان
|  |   |   |   | |

كلية الطب بجامعة صنعاء تحتفل بتخريج 310 من شعبة الطب البشري

[23/يوليو/2018]
صنعاء - سبأ :
احتفلت كلية الطب بجامعة صنعاء اليوم بتخريج 310 طلاب وطالبات يمثلون الدفعة الـ 29 شعبة الطب البشري دفعة الرئيس الشهيد صالح الصماد.

وفي الحفل الذي حضره وزيرا الإدارة المحلية علي القيسي والدولة لشؤون مجلسي النواب والشورى علي أبو حليقة وأمين العاصمة حمود عباد ، أشار وزير الصحة العامة والسكان الدكتور طه المتوكل إلى أن تخرج هذه الدفعة من الطب البشري في ظل استمرار العدوان والحصار يدل على ثبات وصمود الشعب اليمني في وجه قوى الاستكبار واستمرار التحصيل والبحث العلمي والأكاديمي في مختلف المجالات بما فيها الطب .

وأكد وزير الصحة أنه سيتم استيعاب الدفعة 29 بعد عام ضمن الكوادر الطبية العاملة في المستشفيات خاصة في المناطق الريفية في إطار تفعيل المستشفيات الريفية و تفعيل قانون الخدمة الريفية ، لافتاً إلى أنه تم الاتفاق مع المنظمات الدولية العاملة في اليمن على استيعاب الأطباء في المستشفيات الريفية برواتب مجزية .

وأشار إلى أن الوزارة فتحت باب البورد العربي والزمالة اليمنية للتخصصات الطبية خاصة في جراحة الأوعية الدموية والطوارئ والعناية المركزة والحروق والتجميل .

ودعا الوزير المتوكل كافة الكوادر الطبية الموجودة في الخارج إلى العودة إلى الوطن والاضطلاع بمسؤوليتهم الوطنية وأداء مهامهم داخل الوطن كون البلد بحاجة إلى قدراتهم وإمكاناتهم خاصة في ظل استمرار العدوان والحصار وتداعياته التي تسببت بأكبر كارثة صحية .

وثمن جهود عمادة كلية الطب وهيئة التدريس في استمرار عملية التعليم ومساعدة الطلاب في التحصيل والبحث العلمي .

من جانبهما اعتبر عميد كلية الطب البشري الدكتور يحيى غانم ورئيس قسم طب المجتمع الدكتور أحمد الحداد تخرج دفعة الشهيد الصماد تظاهرة علمية فريدة كونها قدمت 32 بحثاً علمياً محكماً .

وأشادا بجهود الطلاب ومثابرتهم خلال مرحلة التحصيل العلمي .. مشيرين إلى أن هذا التخرج ثمرة للجهود التي بذلوها خلال دراستهم التي تعتبر مفتاح للحياة العملية من خلال ممارسة مهامهم الطبية في خدمة الوطن و السير على درب الرئيس الشهيد صالح الصماد ومشروعه "يد تبني ويد تحمي" .

وفي كلمة الدائرة الصحية لأنصار الله أوضح الدكتور يوسف الحاضري أن تخرج هذه الكوكبة يدل على إصرار الشعب اليمني على الصمود والثبات في مواجهة العدوان .

وأشار إلى أن هذه الدفعة تأتي في إطار مشروع الرئيس الشهيد الصماد " يد تبني ويد تحمي " من خلال أداء الطلاب لواجبهم المهني في بناء المجتمع إلى جانب إخوتهم في جبهات الدفاع عن الوطن.

فيما ثمن خالد الشرفي في كلمة الخريجين جهود عمادة الكلية وهيئة التدريس على دعم الطلاب ومساعدتهم في التحصيل والبحث العلمي خاصة في ظل الظروف الصعبة التي يمر بها الوطن جراء العدوان.

وفي ختام الحفل الذي حضره السفير الفلسطيني بصنعاء سليم أبو خضر وعدد من الأكاديميين ، أدى الخريجون القسم الطبي وتم عرض ريبورتاج عن الرئيس الشهيد الصماد و تكريم الخريجين بالشهادات .